القائمة الرئيسية

الصفحات

الكشوفات الجغرافية البرتغالية : عصر الأدميرالات (بيدرو الفاريز كابرال - ألفونسو البوكيرك و فرنسيسكو الميدا نموذجا)

 الكشوفات الجغرافية البرتغالية : عصر الأدميرالات (بيدرو الفاريز كابرال - ألفونسو البوكيرك و فرنسيسكو الميدا نموذجا)

يعتبر الأدميرال  ثاني أعلى رتبة في البحرية , وهي أعلى من رتبة نائب أدميرال و أقل من رتبة أدميرال الاسطول  سنتطرق في موضوعنا ثلاث شخصيات من هذه الرتبة تزعموا الكشوفات الجغرافية البرتغالية ,وهم بيدرو الفاريز كابرال - ألفونسو البوكيرك و فرنسيسكو الميدا 

 

الكشوفات الجغرافية

هي رحلات قام بها الأوروبيون لا كتشاف العالم الجديد واستغلال الموارد. وقد أسهمت حركة الكشوفات الجغرافية عن نتائج عديدة , كان لها آثار بالغة الأهمية في حياة أوروبا و العالم في العصر الحديث , فقد ساعد الاتصال بين أوروبا و العالم في العصر الحديث , على تقدم المعارف و العلوم , فقد فتحت الكشوفات الجغرافية آفاقا واسعة أمام العلماء , لمزيد من البحث العلمي , و ترتب على ذلك تعديل كثير من النظريات التي سادت في أوروبا خلال العصور الوسطى , وظهور نظريات جديدة تدعوا الى حرية البحث استخدام المنهج العلمي القائم على التجربة .

الدوافع

 الدافع الاقتصادي , الدافع السياسي , الدافع الديني .

 

المستكشفات البرتغالية ؟

تعد البرتغال أولى الدول البحرية التي قامت بكشوفات جديدة ، و توفرت لها خبرة و معرفة بالسفن و البوصلة البحرية و حركة النجوم و كروية الأرض و علم الجغرافية ،مما سعدها ذلك في الاستكشافات التي قامت بها و تم ذلك في مطلع القرن الخامس عشر ، تمكن الملاحون في البرتغال من اكتشاف سواحل افريقيا الغربي ، و تم بناء مراكز و قلاع حربية و تجارية، كما حققت البرتغال أرباحا طائلة من و راء نقل الافريقيين الى أوروبا، وبيعهم في أسواق العبيد، و تتابعت الرحلات سنة بعد أخرى .

 

بيدرو الفاريز كابرال Pedro Álvares Cabral

بيدرو الفاريز كابرال Pedro Álvares Cabral

مستكشف برتغالي ،يعتبر أول الأوروبيين الذين استكشفوا الطريق البحري المؤدي الى البرازيل ، بعد رحلة فاسكو دي كاما سنة 1500 جهز البرتغاليون أسطولا من 13 سفينة و 1200 رجل تحت قيادة نبيل بيدرو كبرال انطلق في 8 مارس كما يقول احد المؤرخين و توغل في الجنوب الغربي مدفوعا بالتيار البحري الاستوائي الذي قاده الى سواحل البرازيل و امتلك هذه الأراضي بـاسم التاج البرتغالي و سماها أراضي الصليب الحقيقي .وواصل رحلته نحو الشرق عبر رأس الرجاء الصالح الى كالكوتا .

 




ألفونسو البوكيرك Afonso de Albuquerque

ألفونسو البوكيرك Afonso de Albuquerque

كان قائدا بحري و سياسي برتغالي ، مهمته انشاء محطات مائية على طريق الهند حيث أصبح بإمكان البرتغاليين الوصول الى أهدافهم بسهولة ( جزر ، التوابل ) .

في سنة 1509 رست أول سفينة  بمالاكا و في سنة 1510 ضم  العديد من المناطق الى البرتغال على سبيل المثال غوا و أصبحت منذ ذلك الوقت مركز لقيادة الإمبراطورية البرتغالية . و ازدادت الممتلكات البرتغالية نتيجة غزو البوكيرك النائب الثاني للملك على الهند : هرمز بمدخل الخليج الفارسي و جزيرة سيلان و ترنات مركز زراعة القرنفل و موانئ ديو وكاو بالهند وماكاو بالصين . بعد وفاة البوكيرك سنة 1515 أصبح نفوذ ليشبونة يمتد على بحار آسيا الجنوبية .

 


فرنسيسكو الميدا Francisco De Almeida

فرنسيسكو الميدا Francisco De Almeida

يعتبر أول نائب لملك البرتغال الذي حكم الهند في الفترة ما بين 1505 و 1509 ، و في أثناء حكمه لم يهتم هذا النائب ببناء المستوطنات بل كان كل همه تطوير قوة البرتغال البحرية، وهذا الشيء منطقي كان يواجه به أعدائه فلا يمكن ان تتم الهيمنة و السيطرة دون قوة عسكرية تحميها، وقال دي ألميدا في هذا الصدد ما نصه " اعرفوا جيدا مخاطب البرتغاليين انه طالما كنتم أقوياء في البحر سيكون الهند ملكا لكم ، اذا لم يكن في مقدوركم امتلاك لهذه القوة البحرية فستكون الفائدة المرجوة من الحصول المنافسة على الشاطئ غيرى جدوى " و سمية هذه السياسة بسياسة الماء الأزرق .ورغم كل ما قام به دي الميدا في المجال العسكري، الا أنه لم يستمر حكمه للهند طويلا حيث قتل و معه نجله في معركة ديو البحرية عام1509 على أيدي القوات المملوكية المصرية، و عين ملك البرتغال بدلا منه الوكيرك. 



     نستخلص مما سبق أن التوسع البرتغالي في الشرق اتجه نحو افريقيا و أسيا، واحتل البرتغاليون المراكز و المحطات التجارية و السعي لاحتكار التجارة الشرقية، ألا أن التوسع البرتغالي في الشرق لم يتجه الى استغلال زراعة و المناجم و المعادن أو فرض ضرائب، كما لم يكن التوسع البرتغالي قائما على قواعد و أساليب استعمارية بما تحمله من نظم الاستيطان و الاستقرار و الاستغلال و التميز لهذا لم تقف مدة طويلة أمام منافسيها من الدول الأوربية الاستعمارية، فسرعان ما انهارت و حلت محلها امبراطوريات أوربية أخرى .


 


ـ تاريخ أوروبا الحديث ، الدكتور اياد علي الهاشمي، الطبعة الأولى 2010 \1430 ، دار الفكر.

ـ الكشوف الجغرافية البرتغالية و الاسبانية حول العالم بين الاستعمار و الاستغلال ، الدكتور السيد يوسف نصر ، مركز الإسكندرية ، 2015 .

ـ الموسوعة العربية  العالمية .

ـ بوابة البرتغال .

تعليقات