القائمة الرئيسية

الصفحات

تاريخ الإقتصاد .. النظرية الإقتصادية عند أفلاطون

النظرية الإقتصادية عند أفلاطون النظرية الإقتصادية عند أفلاطون يوتيوب النظرية الإقتصادية عند أفلاطون يوسف النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ياسمين النظرية الإقتصادية عند أفلاطون يوق النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ويكيبيديا النظرية الإقتصادية عند أفلاطون وورد النظرية الإقتصادية عند أفلاطون وأ النظرية الإقتصادية عند أفلاطون وخص نظرية الإقتصادية عند أفلاطون وأرسطو نظرية الإقتصادية عند افلاطون وارسطو نظرية الإقتصادية عند أفلاطون وأرسطو في الأخلاق نظرية الإقتصادية عند افلاطون وأرسطو نظرية الإقتصادية عند افلاطون و الغيرية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون هي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ناجح النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ناجحة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون نشأة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون نساء النظرية الإقتصادية عند أفلاطون نشاط نظرية الإقتصادية عند افلاطون نشوء الدولة نظرية الإقتصادية عند أفلاطون نقد نظرية الإقتصادية عند افلاطون نقد النظرية الإقتصادية عند أفلاطون موضوع النظرية الإقتصادية عند أفلاطون مترجمة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون مترجم النظرية الإقتصادية عند أفلاطون مكتوبة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون مع الحل نظرية الإقتصادية عند افلاطون معرفة نظرية الإقتصادية عند أفلاطون مفهوم نظرية الإقتصادية عند افلاطون مفهوم نظرية الإقتصادية عند افلاطون ملخص النظرية الإقتصادية عند أفلاطون للاطفال النظرية الإقتصادية عند أفلاطون للصف السابع النظرية الإقتصادية عند أفلاطون للصف التاسع النظرية الإقتصادية عند أفلاطون لغة نظرية الإقتصادية عند افلاطون لدى النظرية الإقتصادية عند أفلاطون كاملة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون كتاب النظرية الإقتصادية عند أفلاطون كتب نظرية الإقتصادية عند افلاطون كهف نظرية الإقتصادية عند افلاطون كتاب النظرية الإقتصادية عند أفلاطون قراءة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون قصيرة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون قديما النظرية الإقتصادية عند أفلاطون قديمة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون في مصر النظرية الإقتصادية عند أفلاطون في الاسلام نظرية الإقتصادية عند افلاطون في المعرفة نظرية الإقتصادية عند افلاطون في الاخلاق نظرية الإقتصادية عند افلاطون في الانية و الغيرية نظرية الإقتصادية عند أفلاطون في الوجود نظرية الإقتصادية عند أفلاطون في الحب نظرية الإقتصادية عند افلاطون في علم النفس نظرية الإقتصادية عند أفلاطون في التربية نظرية الإقتصادية عند افلاطون في الفن النظرية الإقتصادية عند أفلاطون غربية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون غزة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون غزل النظرية الإقتصادية عند أفلاطون عربي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون عنها نظرية الإقتصادية عند افلاطون عالم المثل نظرية الإقتصادية عند افلاطون علم النفس نظرية الإقتصادية عند افلاطون عن النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ظاهر النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ظهر النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ظلم النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ظلال النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ظهران النظرية الإقتصادية عند أفلاطون طبعة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون طبية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون طبيا النظرية الإقتصادية عند أفلاطون طبيب النظرية الإقتصادية عند أفلاطون طبي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ضربة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ضد النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ضمن النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ضدها النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ضرو النظرية الإقتصادية عند أفلاطون صوتي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون صالح النظرية الإقتصادية عند أفلاطون صفحة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون شرح النظرية الإقتصادية عند أفلاطون شرقية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون شرع نظرية الإقتصادية عند افلاطون شرح النظرية الإقتصادية عند أفلاطون سوريا النظرية الإقتصادية عند أفلاطون سورة البقرة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون سياسية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون سنة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون سادس النظرية الإقتصادية عند أفلاطون سقراط النظرية الإقتصادية عند أفلاطون زوجها النظرية الإقتصادية عند أفلاطون زمان النظرية الإقتصادية عند أفلاطون زوال النظرية الإقتصادية عند أفلاطون زراعة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون زهرة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون راي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون رضي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون رواية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون روسي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ذكر النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ذكريات النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ذاتي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ذكرى النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ذكرا النظرية الإقتصادية عند أفلاطون دروس النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ديكار النظرية الإقتصادية عند أفلاطون دار السلام النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ديكارت - كانط النظرية الإقتصادية عند أفلاطون خان النظرية الإقتصادية عند أفلاطون خريطة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون خيالي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون خامسة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون خامس النظرية الإقتصادية عند أفلاطون حديثا النظرية الإقتصادية عند أفلاطون حديث النظرية الإقتصادية عند أفلاطون حول العالم النظرية الإقتصادية عند أفلاطون جاه النظرية الإقتصادية عند أفلاطون جائ النظرية الإقتصادية عند أفلاطون جريدة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون جريمة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ثاني النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ثالث النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ثلاثية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ثانية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون ثورة النظرية الإقتصادية عند أفلاطون تحميل النظرية الإقتصادية عند أفلاطون تفسير النظرية الإقتصادية عند أفلاطون تاريخيا النظرية الإقتصادية عند أفلاطون تعريف نظرية الإقتصادية عند افلاطون تعريف نظرية الإقتصادية عند أفلاطون تعريف النظرية الإقتصادية عند أفلاطون بحث النظرية الإقتصادية عند أفلاطون بالعربية النظرية الإقتصادية عند أفلاطون بيت العلم النظرية الإقتصادية عند أفلاطون الحديث النظرية الإقتصادية عند أفلاطون العرب النظرية الإقتصادية عند أفلاطون الحقي النظرية الإقتصادية عند أفلاطون السياسية

تطرق أفلاطون لمجموعة من القضايا ذات طابع اقتصادي كمسألة تقسيم العمل والملكية والتبادل وكذا وظيفة النقود.


و من أبرز إسهامات أفلاطون في النظرية الإقتصادية كتابه الشهير المسمى (جمهورية أفلاطون ) أو المدينة الفاضلة. يبحث في هذا الكتاب عن موضوع "الدولة أو المدينة المثلى" ، بحيث يبتدئ كتابه بتساؤل مركزي عن معنى فكرة الحق أو العدالة ، سواء كان ذلك بالنسبة للفرد أو بالنسبة للمدينة. ولم يشأ أفلاطون أن يبدأ بتحديد هذه الفكرة بالنسبة للفرد، ثم ينتقل لتحديدها بالنسبة للمدينة، بل اختار الطريقة العكسية، بأن يبدأ بعرض العدالة في المدينة لأن هذه الأخيرة في شموليتها أكبر من الفرد، بحيث تكون كمية العدالة المتعلقة بها أكبر مما لدى الفرد، مما يجعل من السهل إدراك العدالة والتعرف عليها. وتأتي الأفكار الاقتصادية في هذا الكتاب بمناسبة البحث عن المدينة العادلة /الفاضلة/ المثلى، التي يتحقق فيها العدل والحياة الطيبة ومن خلال تحدثه عن الفضائل والرذائل، و أرجع أصل الدولة و قيامها إلى العامل الاقتصادي. ومن هنا يتبين كذلك، ما سبق ذكره بخصوص خضوع الاقتصاد السياسي لدى أفلاطون للأخلاق والفلسفة السياسية.



يبدأ أفلاطون تحليله عن الدولة (المدينة) ببيان أن أصل الدولة و أسسها يرجع إلى العامل الاقتصادي. فيقول في كتابه الجمهورية صفحة 102: 

" إن الدولة تنشأ لأن الفرد لا يمكن أن يكفي نفسه بنفسه. بل تكون له حاجات عديدة لا يستطيع أن يشبعها وحده. فيجتمع معا عدد من الأفراد كاف لأن يشبع كل منهم حاجات الآخرين، فيعيشون كشركاء أو كمساعدين بعضهم لبعض، وتتكون من المجموعة التي ينشئونها بهذه الطريقة و ما يعرف باسم الدولة" .


و من أهم الأفكار التي أتت ضمن رؤى أفلاطون وذات بعد اقتصادي، نذكر ما يلي :

 

 تقسيم العمل: لقد نادي بتقسيم العمل في الدولة، حيث أكد على أن كل شخص له موهبة و كفاءة خاصة به كم أن

تخصص كل شخص يؤدي إلى الزيادة في الإنتاج كما ونوعا وبالتالي يرى أن كل شخص يجب أن يتخصص في مهنة

البنية الاجتماعية: قسم أفلاطون المجتمع إلى تلات "طبقات" أو طوائف وهي:


  • طبقة الحكام : العمل المنوط بهم هو الحكم  
  • طيقة الجند: مهمتهم الدفاع عن هذه الدولة أي المدينة الفاضلة
  • طبقة العمال و الصناع تم العبيد والرقيق يكونون الجانب الأدفی: و هم كل من يعمل في النشاط الاقتصادي .


 

 الملكية: يلغي أفلاطون الملكية الخاصة لطبقة الحكام، وأن لا يكون له روابط عائلية، فلا يتزوجون ولا يكونون عائلات حتى لا يكونوا خاضعين للإغراء المادي ولا للضعف العاطفي اتجاه الأقارب، مما قد يصرف الحكام عن إدارة الحكم لصالح المجموع. و قفس الشيء بالنسبة للجنود إذ حرموا من الملكية الخاصة نظرا لطبيعة مهامهم، وأبيحت الملكية الفردية والعائلية (الحق في الزواج) الطبقة المنتجين. غير أن أفلاطون لا يرجع الملكية المطلقة، بل يقيدها بشروط تدعو الدولة للتدخل للحيلولة دون الفقر المدقع و القراء الفاحش. بصيغة أخرى، إذا كانت الملكية الخاصة بالنسبة لغير طيقة الحكام والجنود ليست حرية مطلقة بلا حدود، فالدولة يجب أن تتدخل لمنع الفقر المدقع، ولمنع القراء الفاحش على حد السواء، لأن كلاهما ينتج أثرا سيئا على نوع الإنتاج وعلى المنتج نفسه، فإذا أتري المنتج فأنه يصبح كسولا ومهم، وإذا كان فقيرا فقرا مدقعا فإن ذلك سيمنعه من أن يمد فقسه بالمعدات اللازمة للإنتاج، مما يضعف من مزايا إنتاجه ويجعل ابناءه أو غيرهم ممن يتعلمون على يديه يتلقون تعليما حرفيا سيئا، الأمر الذي سينعكس سلبا في كل الحالات على إنتاج المدينة.


 النقود : يرى أفلاطون أن للنقود دورا مهما في المدينة الفاضلة، واعتبرها وسيلة لتبادل، و أداة لقياس القيمة كيف ذللك؟ لأن تقسيم العمل الذي قادی به وتخصص المنتجين كل واحد في حرفته، يؤدي إلى إنتاج بضائع متخصصة وسلع معينة، وبالتالى ضرورة عرضها في السوق، بحيت سيعرض كل واحد إنتاجه على الآخرين، ومن هنا نشأت ضرورة إلى وسيط للتبادل، مما أدى إلى بروز النقود والحاجة إليها كأداة للتبادل من جهة، و على حد قولنا اليوم، كوسيط للمبادلة لماذا؟ لأن قبول النقود في المعاملات لا يرجع إلى قيمة المادة التي تكون تلك النقود مصنوعة منها، ولكن إلى اتفاق الناس على استخدامها كوسيلة للميادلة . خلاصة: ما الحكم على أفكار أفلاطون، خاصة الأساس الاقتصادي لنشأة الدولة وتنظيمها السياسي و تقسيم العمل؟


إن تفسير أفلاطون لنشأة الدولة يمكن تقريبه مما عرف بعد ذلك باسم نظريات التضامن الاجتماعي كأساس للعلاقات الاجتماعية ( فحاجة الأفراد بعضهم لبعض الأخر تولد نوعا من التضامن فيما بينهم تضامنا يسبب الاختلاف وعدم التشابه، وذلك يبقى على الروابط بينهم).


أما فكرة تقسيم العمل، يعتبر بداية التيار الفكري الذي درس هذه الفكرة، وهي الفكرة التي تطرق إليها آدم سمیت في القرن 18 م، إلا أن هناك اختلاف في طبيعة تقسيم العمل فيما بينه وبين أفلاطون.


ينادي أفلاطون بتخصص كل فرد في حرفة أو مهنة معينة ارتباطا بكفاءات ومواهب طبيعية تجعله صالحا لهذه المهمة أو الحرفة أكثر من غيرها، بحيت يترتب عن هذا التخصص زيادة الإنتاج وتحسنه لهذا السبب. أما آدم سميت فيهتم بعملية تقسيم إنتاج السلعة الواحدة إلى عدة عمليات جزئية، يتخصص في كل عملية جزئية منها شخص أو أشخاص معينون وليس ذلك على أساس مواهب الفرد الطبيعية، ولكن على أساس، أن هذا التخصص يزيد من إنتاجية العمل الإنساني.


أما المسألة الثالثة بخصوص التنظيم السياسي للدولة وتقسيمها إلى 3 (طبقات)، فإن أفلاطون كان يعتقد أنه في إمكانه إقامة مدينة "مثلي" من الناحية العملية لعل ذلك كان ممكنا فعلا في المدينة الإغريقية القديمة الصغيرة الحجم الضئيلة السكان، أما في حالة العكس أي عندما كبرت المدينة وكتر عدد سكانها فيبدو أمرا غير ممكن الحدوت و هو الشيء الذي جعل بعض الكتاب يطلقون عليها اسم المدينة الخيالية.



وحدة: النظريات الاقتصادية الأستاذ: حميد بنسي السنة الجامعية 2019 - 2020 جامعة ابن طفيل كلية الآداب والعلوم الإنسانية شعبة التاريخ والحضارة الفصل: الرابع

تعليقات